التخطي إلى المحتوى

الحجامة أو العلاج بالحجامة Cupping therapy هي عبارة عن أحد طرق العلاج الطبية القديمة التي كانت تُستعمل لعلاج العديد من الأمراض المختلفة وهي أحد أهم العلاجات المستعملة في مجال الطب البديل ولكن بعد إنتشار الأدوية والأجهزة الطبية المختلفة تقلص استعمال العلاج بالحجامة .

ولكن بعد تعرض الكثير من المرضى لحدوث أعراض جانبية من تلك الأدوية الكيميائية، اتجه الكثير من المرضى لإستخدام العلاجات بالطب التقليدي أو الطب البديل ومنها العلاج بالحجامة.

واستعمل الآشوريون والقدماء المصريين والصينيين والأغريق والعرب القدامى قديماً الحجامة في علاجاتهم وسوف نتعرف في هذا المقال على موضوع فوائد وأضرار الحجامة Cupping therapy للرجال والنساء على موقع الملخص الحصري بالتفصيل.

الحجامة في الطب النبوي

  • استعمل الرسول الكريم محمد صل الله عليه وسلم الحجامة وكان العرب قديماُ يستعملونها في علاج أمراض كثيرة.
  • قال رسول الله صل الله عليه وسلم : الشفاء في ثلاث : شربة عسل وشرطة محجم وكية نار وأنا أنهى أمتي عن الكي.
  • وكان النبي صل الله عليه وسلم قد احتجم من وجع قد أصابه.

أماكن ومواضع عمل الحجامة

  • أعلى ووسط الرأس.
  • جانبي العنق.
  • أعلى الظهر ما بين الأكتاف.
  • أعلى ظاهر القدمين.
  • مؤخرة الرأس.
  • نقرة القفا.

ما هو العلاج بالحجامة؟

  • الغرض من العلاج بها هو شفط كمية من الدم من خلال وضع كؤوس زجاجية على الجلد.
  • بينما كانت تستعمل قديماً عن طريق استعمال قرون الحيوانات في العملية.

أنواع الحجامة

  • الحجامة الجافة : وتتم دون شرط الجلد.
  • الحجامة الرطبة : وتتم عن طريق شرط الجلد وخروج الدم.
  • الحجامة المتزحلقة : وهي تربط ما بين النوعين الحجامة الجافة والحجامة الرطبة ويتم استعمال الزيوت فيها مثل دهن الموضع الذي يتم استعمالها  فيه بزيت الزيتون أو زيت النعناع.

الأمراض التي تعالجها الحجامة

  • ارتفاع ضغط الدم.
  • حب الشباب.
  • الهربس النطاقي.
  • فقر الدم.
  • الصداع النصفي.
  • الإكتئاب.
  • مرض الربو.
  • التهاب الشعب الهوائية.
  • داء الفقار الرقبية.
  • التهابات المفاصل.
  • وجود ألم في الأنسجة الضامة.
  • الخصوبة.
  • الصداع النصفي.
  • الشلل النصفي في الوجه.

فوائد الحجامة الطبية والصحية للنساء

تفيد الحجامة النساء كثيراً خاصة بعد سن اليأس لأنه خلال فترة الدورة الشهرية يتخلص الجسم طبيعياً من الدم الفاسد كل شهر عن طريق الدورة الشهرية والتي تعمل تجديد دورة دم الجسم بالكامل وطرد الدم الفاسد خارج الجسم ولكن بعد بلوغ المرأة سن اليأس قد تصيبها بعض الأمراض وسوف نتحدث بالتفصيل فوائد الحجامة بالتفصيل للنساء.

  • تعمل على المساهمة في تقليل من حدة النزيف المهبلي الذي يصيب النساء.
  • تعمل  على حماية المرأة بعد بلوغها سن اليأس من أمراض عديدة مثل مرض السكري ومرض الضغط.
  • تساهم في التقليل من حدة الإصابة من أمراض القصور الكلوي.
  • وتخفف من حالات الإصابة بضعف البصر.
  • تعمل أيضاً على علاج اضطرابات الحيض.
  • تقوم بتنشيط الدورة الدموية في جسم المرأة.
  • كما تساهم في علاج مرض تكيس المبايض الذي يصيب النساء وتعالج حالات ضعف التبويض الذي يسبب حدوث تأخر الحمل.
  • تساعد في علاج حالات الإصابة بالصداع النصفي.
  • تعمل كذلك على علاج مشاكل الروماتيزم عند النساء.
  • تعمل على التخفيف من حالات الإصابة بتشنجات الكتف والرقبة.
  • تستخدم في علاج حالات تنمل الأطراف حيث أنها تعمل على تحفيز عمل الدورة الدموية في الجسم.
  • تعالج حالات عرق النسا والنقرس.
  • تزيد من قدرة الشعر على النمو بسرعة وتخلصه من حالات الدم المتخثر ومن حالات الدم الذي يسير ببطء في الرأس.

موانع عمل العلاج بالحجامة للنساء

يُمنع إجراء العلاج بالحجامة للنساء في تلك المواضع :

  • النساء اللواتي يعانين من أمراض الأنيميا وفقر الدم.
  • النساء خلال فترة الحيض.
  • النساء اللواتي يعانين من حالات وهن وضعف في الجسم.
  • عند الإصابة بأمراض البرد والأنفلونزا.
  • في حالة وجود حمى أو ارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • مريضات الكبد الوبائي.
  • مريضات الإيدز.
  • مريضات السرطان.

فوائد الحجامة الطبية والصحية للرجال

  • تعمل على تنشيط وتحفيز الدورة الدموية للرجال مثلما تحفزها عند النساء.
  • تقوم بتسليك الشرايين والأوردة داخل الجسم.
  • تفيد الرجال المدخنين بشدة لأنها تعمل على شفط الدم الفاسد والمسموم الذي يحدث بفعل التدخين.
  • تعمل أيضاً على تنشيط وتحفيز عمل جميع أجهزة الجسم.
  • تساعد على زيادة الإدراك وتقوي الذاكرة.
  • تعمل  على التخفيف من حدة ارتفاع الكوليسترول الضار في الجسم.
  • كما أنها تقوي عمل الجهاز المناعي في الجسم.
  • تزيد من قوة العظام في الجسم.
  • كما تزيد من حجم العضلات وتقلل من حدة تقلصها داخل الجسم.
  • تقلل من ارتفاع نسبة البولينا في الجسم.
  • تطرد آثار الأدوية والعلاجات الكيميائية المترسبة في الجسم.
  • تقوم بتنظيم عمل الهرمونات في الجسم.
  • تقوم بزيادة فعالية المواد المضادة للأكسدة في الجسم.
  • تزيد من قدرة تنبيه المخ والدماغ.
  • تعمل على منع حدوث حالات تنمل الأطراف.
  • تعمل على زيادة كثافة الشعر وتقوي بصيلات الشعر في الرأس عند الرجال.
  • تعالج حالات الصلع لدى الرجال.
  • تخلص الجسم من حالات الإصابة بالشد العضلي لأنها تعمل على تحفيز هرمون اللاكتين.
  • تزيد من القدرة الجنسية لأنها تعزز الدورة الدموية في الجسم.

موانع عمل الحجامة للرجال

  • مرضى الأنيميا وفقر الدم.
  • المتبرعين حديثاً بالدم.
  • أصحاب الأمراض المزمنة.
  • وجود حمى شديدة وتعب بالجسم.
  • مرضى الكبد.

أضرار الحجامة للرجال والنساء

  • قد تسبب في حدوث حالات انتقال عدوى أو فيروسات وميكروبات وبكتيريا من خلال الدم الملوث للإنسان وقد يكون ذلك بسبب استعمال أدوات غير معقمة.
  • التعرض للإصابة بالكدمات مكان عمل الحجامة.
  • التعرض لحدوث حالات حروق بأنواعها نتيجة لوضع الكؤوس الساخنة على الجلد.
  • التسبب في تعرض الجلد للإلتهابات ويحدث ذلك عند عدم وجود خبرة كافية بعمل الحجامة.
  • الإصابة بحالات عدوى جلدية.
  • التسبب في الإصابة بمرض فقر الدم والأنيميا نتيجة لفقدان الدم وعدم تعويضه بالطعام.

نصائح واحتياطات عند إجراء عملية العلاج بالحجامة للرجال والنساء

  • يجب عمل تحليل طبي لكشف عن الأمراض التي تتعارض مع الحجامة مثل الأنيميا وفقر الدم والكبد والكلى والسرطان وغيرها.
  • يفضل استشارة الطبيب قبل إجراء الحجامة خاصة للمرضى أصحاب الأمراض الخطيرة والمزمنة.

في حالة إجراء عملية الحجامة الوقائية :

  • يجب أن يكون الشخص صائماً عن الطعام والشراب.
  • يفضل أن تتم عملية العلاج بالحجامة خلال فترة الصباح بسبب ارتفاع نسبة الكورتيزون الطبيعية في الصباح.
  • يجب عدم الإغتسال قبل إجراء عملية الحجامة.
  • ويمنع إجراء عملية الجحامة في الشتاء والأيام الباردة وقارسة البرودة.
  • خلال فترة إجراء عملية الحجامة يجب على الشخص الإسترخاء والهدوء وعدم القلق والتوتر والخوف.
  • بعد الإنتهاء من إجراء عملية الحجامة يجب تناول أي مشروب من عصير طبيعي وطازج يحتوي على نسبة جيدة من السكريات.
  • يجب الرجوع إلى الطبيب على الفور في حالة الشعور بالدوخة والدوار أو الغثيان ومحاولة التقيؤ.

بالنسبة لإجراء عملية الحجامة العلاجية :

  • في تلك الحالة ليس من الأساسي والضروري الصيام والإمتناع عن تناول الطعام والشراب.
  • لكنه من المفضل أن يمتنع المريض عن تناول الطعام والشراب على الأقل لمدة ساعتين من الزمن وحتى ثلاث ساعات قبل إجراء العلاج بالحجامة.
  • يمكن إجراء عملية الحجامة في أي وقت في اليوم حيث لا يشترط توقيت معين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Don`t copy text!