التخطي إلى المحتوى

خاتم الزواج هو رمز الارتباط الدائم والحب النقي الطاهر ويعبر عن المودة والوفاء ، وخاتم الزواج يعتبر من التقاليد القديمة والجميلة الذي حرص الجميع على ابقائه حياً برغم المتغيرات الكثيرة الطارئة في تقاليد الزواج عبر الحضارات والعصور .

سر خاتم الزواج واصبع البنصر

اختلفت الثقافات والبلاد في تقاليد الزواج وخصوصاً خاتم الزواج بحيث يوضع عند الامان في اليد اليمنى بينما الاغلبية يرجحون ان المكان المناسب لخاتم الزواج في اليد اليسرى ، ومع هذا الاختلاف في الثقافات الا أنه قد تم الاجماع على ان المكان الانسب لوضعه هو الاصبع الرابع من اليدوهو اصبع البنصر سواء كان في اليد اليمنى ام اليسرى .

لماذا يلبس الزوجان خاتم الزواج في اصبع البنصر ؟

مسألت خاتم الزواج هي في الاصل قديمة جداً حيث تنسب الى عام 300 ق .م , ويرجع استخدامه كرمز وطقس فى الزواج الى العصر الروماني القديم حيث اعتبر رمز لاتحاد الرجل والمراة ، وذلك لانه كان يعرف عند الرومان بانه رمز ” الابدية ” بالنسبة للمتزوجين لما له من شكل دائري يرمز الى ” اللانهاية ” ، وقيل ايضاً ان المصريين القدماء هم اول من وضعوا خاتم الزواج .

بالنسبة للقدماء المصريين
كان المصريين القدامى يستعملون الذهب في صناعة الخواتم حتى قبل ان يعرفوا استخدام النقود ، وكانت تلك الخواتم تقدم في مناسبات الزواج وكان على الرجل ان يقوم بوضع الخاتم في ” أصبع بنصر ” زوجته اثناء الزفاف فكان في اعتقادهم عندها انه بذلك قد امتلكها حباً و زوجة ، وكانت هناك عادات قديمة ” للانجلو ” و ” السكسون ” بان يقوم الزوج بوضع خاتم الزواج مع مفاتيح البيت ويتم الاحتفال عن طريق ان يقوم والد العروس بترديد ” اني اهبك ابنتي لتكون لك مصدر هنائك وسعادتك ولكي تصبح امرأتك وتحفظ لك مفاتيح البيت ” .

بالنسبة للرومانيين
جرت هذه العادة عن طريق ان يقوم الخاطب بتقديم الخاتم الى مخطوبته خاتماً على حد السيف وفي بعض من الاحيان يقوم العروسات بالإستغناء عن الخاتم ويكسران قطعة من الذهب وكانت هذه العادة من قطع الفضة او الذهب منتشرة عند عامة الناس وهو كان بمثابة اعلاناً للزواج ثم يأخذ كل فرد من الرجل وزوجته نصف من القطعة الذهبية او الفضية .

بالنسبة لليونانيين
يعود هذا الاستخدام عند القدماء اليونانيين بسبب اعتقادهم بان هناك عرقاً عصبياً يمر من هذا المكان الى القلب مباشرة ويعرف ” بعرق الحب ” .

بالنسبة للصينيين
المقولة الصينية تقول ان كل اصبع من اصابع اليد تمثل احد عناصر العائلة وهما :
الاصبع الاول ” الابهام ” : الاب والام .
الاصبع الثاني “السبابة ” : الاخوات والاخوان
الاصبع الثالث “الوسطى ” :  النفس
الاصبع الرابع ” البنصر ” : شريك الحياة
الاصبع الخامس ” الخنصر ” :  الابناء
وبناءً على ذلك ان ” البنصر ” هو الصباع المختص بخاتم الزواج .

كيف اقنع المصريون والصينيون العالم بهذا التقليد ؟

اولاً افتح كفيك واجعلهما يتقابلان وجهاً لوجه بحيث انك على وشك ان تصفق ، ثم ناخذ الاصبع الاوسط والذي يمثل نفسك خارج هذه المعادلة عن طريق ثني الاصبعين الاوسطين للخلف ، وبعد ذلك عليك ان تجعل باقي اطراف الاصابع تلتصق مع بعضها ، وبعدها باعد بين كل زوجين من الاصابع المتقابلة وهنا سوف تلاخظ انه من السهل ان تباعد بين الابهامين فهنا مهما طال الارتباط بوالديك فسيأتي اليوم وتنفصل عنهم وتذهب الى حياتك المستقلة ، وبالنسبة لاخواتك المتمثلين في السبابة لهم ايضاص حياتهم الخاصة التي سيعيشونها ويصبحوا مستقلين عنك ، يوأتي التعجب والاندهاش عندما تلاحظ انه من الصعب ان تقوم بفصل بنصريك عن بعضهما ، ومن الصعب ايضاً ان تقوم بالانفصال عن شريك الحياة ، وهذا هو دليل الارتباط الدائم بين الزوجين .

خاتم الخطوبة في الغرب

يقوم الرجل حين يتقدم لخطبة الفتاة بتقديم خاتماً من الذهب او الفضة ويكون بعض الاحيان مرصعاً بحجر كريم او من البلاتين تلبسه الفتاه في اصبع يدها اليسرى طوال مدة الخطوبة حتى يأتي يوم الزفاف فتقوم بتبديل مكان الخاتم الى يدها اليمنى حتي تلبس خاتم الزفاف فوقه ، وفي بعض الحالات ترتدي الفتاة خاتم الخطوبة في يدها اليمنى مثل الاميرة ليتيزريا ولى عهد اسبانيا .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Don`t copy text!