التخطي إلى المحتوى

نبات الجنكة يعتبر النبتة الأكثر تعميراً وهي أحد النباتات الشهيرة في الصين، ويُطلق عليها نبات كزبرة البئر، ولقد شاع الاستعانة به في دول أوروبا والعديد من الدول الأخرى، ولفوائد تلك النبتة تمّ تحويلها إلى عقارات طبية.

أسماء شهيرة لنبات الجنكة

نبتة الجنكة لها الكثير من الأسماء أشهرها ذات الفصين والمشمش الياباني الفضي، والبايجو، وعشبة الجنكة بيلوبا، كما أنّه يعرف أيضاً بكزبرة ساليسبوريا، والين زنغ، وشجرة كيو، وأيضاً يُعرف بخلاصة أوراق الجنكة.

فوائد نبات الجنكة

يُعالج نبات الجنكة الكثير من العلل والأمراض؛ مثل فقدان الذاكرة، وطنين الأذن، والصداع، والأمراض السمعية. كما أنّه علاج للدوار والاضطرابات المزاجية، وتُعالج تلك العشبة من يعاني من ضعف الجريان الدموي المحيطي الذي يتسبب في الشعور بالألم عند المشي كما أنّه يتسبب في الإصابة بمتلازمة رينو والعرج المتقطع. ويُمكن الاستعانة بنات الجنكة لعلاج العين الناتج إصابتها عن مرض السكري.

وإذا تناولته المرأة في اليوم السادس عشر من الدورة الشهرية كان له تأثير في تخفيف آلام الدورة والتخلص من الشعور بالميل للقيء، وتناول منقوع نبات الجنكة يُقلل من الكوليسترول الضار؛ كما أنّه يُحفز نشاط الدورة الدموية مما يقي من الإصابة بالتجلطات الدموية. ولقد أثبتت الأبحاث أنّ تناول الجنكة له مفعول سحري في زيادة الطاقة الجسدية لمقاومة أورام القولون وأورام المبيض .

وتناول مشروب نبتة الجنكة يُخفف من البلغ والسعال ويُعالج الكحة كما أنّه علاج قوي لالتهابات القصبة الهوائية واضطرابات الهضم والربو. ومكوناته تُخفف من حدة الإصابة بالجرب والبهاق والدمامل والقروح الجلدية المتنوعة .

مقالات ذات صلة ::
كيف تحصل على فوائد عشبة عود غريس الصحية والجمالية ؟
كيف تستخدم عشبة الشيبة في الطب البديل منذ القدم؟

نبات الجنكة للشعر

نبتة الجنكة من النباتات التي تُحفز نمو الشعر نمواً سليماً، كما أنّ له فعالية في إعاقة ترقق الشعر وضعفه وتساقطه، ويُمكن أن يكون له أثر في حماية الذكور من الإصابة بالصلع عند إضافته لتركيبة الأعشاب المقاومة للصلع، ولأهمية نبتة الجنكة في الحفاظ على جمال وصحة وقوة ولمعان الشعر يُستخلص منه زيوت مفيدة علاجية لتعزيز صحة وجمال الشعر.

الجنكة للبشرة

يُمكن استعمال نبتة الجنكة لوقاية البشرة من الالتهابات ولحماية البشرة من الآثار الضارة التي تنتج عن التعرض لأشعة الشمس، ويُمكن زيادة أثرها في تخفيف الالتهابات عند إضافة الكركم والزنجبيل عليها، كما أنّ الأبحاث أكّدت على أنّ المركبات الموجودة بمُستخلص الجنكة تُساعد في إخفاء علامات الشيخوخة المبكرة مثل الخطوط الرفيعة والتجاعيد.

الجنكة لجسم رشيق

الجنكة تُساعد في تنشيط الدورة الدموية ممّا جعل من هذا النبات أحد النباتات التي تُحفز من حرق الشحوم الزائدة بالجسم وحرق السعرات الحرارية التي تتسبب في السمنة، كما أنّ تناول منقوع الجنكة له أثر في إذابة الدهون التي تتراكم على جدران الأوعية والشرايين؛ لذا فلقد أصبحت عشبة شهيرة لمن يتبعون النظام الصحي للحصول على القوام المثالي.

محاذير استعمال نبتة الجنكة

يجب الانتباه عند استعمال الجنكة في العلاج حيث أنّ له العديد من الآثار السلبية، فالإفراط في تناول هذا النبات يؤدي إلى الإصابة بالصرع، والشعور بالدوخة والإمساك وحدوث اضطراب في ضربات القلب.

كما أنّ المرأة في فترة الحمل يجب عليها أن تبتعد عن تناول هذا النبات، ومن أرادت من الإناث حدوث الحمل عليها أن تتجنب تناول هذه العشبة لأنّ لها خواص العقاقير المانعة للحمل. واستعمال نبات الجنكة في حالة النزيف الشديد يؤدي إلى صعوبة توقف النزيف.

كما أنّ هذه النبتة أحياناً تتسبب في حدوث الحساسية الجلدية كما أنّه قد يكون سبباً في الإصابة بتهيج الأغشية المخاطية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Don`t copy text!