التخطي إلى المحتوى

الليمون الأسود أحد الحمضيات الشهيرة التي تدخل في إعداد أصناف كثيرة من الأطعمة والعديد من المشروبات اللذيذة، ويعرف باسم اللومي، ويدخل في تكوين العديد من المستحضرات التجميلية، وله العديد من الفوائد الصحية لكثرة العناصر المفيدة به.

اللومي لعلاج القولون

يُساعد اللومي الأسود في علاج اضطرابات ومشاكل الجهاز الهضمي، كما أنّه يُعالج القولون ويُساعد في طرد الغازات المزعجة ويساهم في تطهير الأمعاء ويُقلل من التهابات الكبد والمعدة والطحال.

الليمون الأسود للحامل

كثيراً ما ينتاب المرأة في فترة الحمل شعوراً بالغثيان والدوار، ومع تناول اللومي الأسود فإنّ المرأة سوف تشعر بتحسن كبير كما أنّها سوف تحافظ على وزنها المثالي وتُحفز عمل الجهاز المناعي لمقاومة أي نوع من البكتريا والفطريات والجراثيم.

اللومي بعد الولادة

تناول اللومي بعد الولادة يساعد في زيادة النشاط البدني للمرأة كما أنّه يقي أيضاً من الشعور بالخمول والكسل، كما أنّ مكوناته تمد الجسد بما فقده في فترة الحمل وأثناء الولادة من عناصر مفيدة مثل فيتامين ج وفيتامين سي، وهذا بالطبع يرفع من الكفائة البدنية للسيّدة و كذلك من طاقتها الجسمانية.

اللومي وصحة القلب

أكدت الأبحاث على وجود وفرة من العناصر المضادة للأكسدة والعديد من المكونات المفيدة في الليمون الأسود تساعد بقوة في حماية عضلة القلب وتُساعد في تقويتها، كما أنّ تناول اللومي الأسود له أثر في الحد من خفقان القلب، ويُساعد في تنظيم ضخ الدم إلى الجسم.

اللومي الأسود لإدرار البول

تناول الليمون الأسود يُقلل من نسبة المياه والسوائل المُحتبسة بالجسم والتي تتسبب في الشعور بالتخمة والانتفاخ في الأطراف عند السير، والتي كثيراً ما تكون سبباً في الشعور بالإرهاق والتعب سريعاً.

روابط ذات صلة ::
ارتجاع المرىء .. اسبابه – أعراضه – الوقاية
كيف تستعمل الغوتو كولا في الطب البديل وما طريقة استعمالها؟

اللومي الأسود للجهاز المناعي

يحتوي اللومي الاسود على العديد من العناصر التي توفر الحماية لصحة الجهاز المناعي في جسم الإنسان؛ ومن تلك العناصر الفيتامينات والأملاح المعدنية المتنوعة، كما أنّ مكونات هذا النوع من الحمضيات له أثر في طرد السموم من الجسم وفي مقاومة الجذور الحارة التي تتسبب في انتشار الأورام السرطانية وخاصة في القولون والمعدة، كما أنّ تناول اللومي يساعد في حماية الجهاز العصبي من أيّ ضرر حيث أنّه غني بمركب الريبوفلافين.

الليمون الأسود لترهلات البطن

يحتوي اللومي الأسود على عناصر كثيرة تُساعد في تحفيز حرق السعرات الحرارية التي تتسبب في السمنة وخاصة تلك التي تؤذي بالشكل العام للفرد والتي توجد في البطن، ولهذا يجب إدخال الليمون الأسود إلى النظام الغذائي لكل من يعاني من ترهلات البطن وشحومها للحصول على القوام المثالي؛ مع الحفاظ على البنية العظمية والعضلية بالجسم.

صناعة اللومي الأسود

يتّم الحصول على اللومي الأسود بعد أن تُغلى ثمار الليمون ومن ثمّ يتّم تجفيفها تحت أشعة الشمس حتى نحصل على اللون المرغوب فيه، حيث أنّ اللومي ألوانه متدرجة بدايةً من اللون البني الفاتح وانتهاءً باللون الأسود الداكن، وهذا اللون يتوقف على الفترة التي تمّ تعريض الليمون فيها لأشعة الشمس.

أضرار استعمال اللومي

لم تثبت دراسات عن وجود أي نوع من الأضرار عن تناول اللومي الأسود؛ غير أنّ الإفراط في تناوله يكون سبباً في إصابة المعدة بالحرقة ولهذا يجب الانتباه إلى الكمية التي يتناولها الفرد، كما يجب عليه أن ينتبه إلى الأطعمة التي يتناولها مع اللومي، وعلى من يُعاني من النحافة الشديدة تجنب تناول اللومي الأسود حيث أنّ تناوله سوف يجعله يفقد المزيد من وزنه على غير رغبته.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Don`t copy text!